34 ألف شخص يفرون من ثوران بركان بإندونيسيا

منوعات الأحد 24-09-2017 الساعة 04:15 م

عملية الإخلاء جارية ونتوقع أن يتواصل ارتفاع أعداد الذين يتم إجلاؤهم
عملية الإخلاء جارية ونتوقع أن يتواصل ارتفاع أعداد الذين يتم إجلاؤهم
جاكارتا - قنا

ارتفع عدد الأشخاص الفارين خوفا من ثوران بركان في جزيرة بالي الإندونيسية إلى 34 ألف شخص، في ظل تصاعد حدة الاهتزازات الأرضية الناجمة عن هدير البركان.

وأعلنت الهيئة الوطنية لإدارة الكوارث في إندونيسيا، اليوم، أن أعداد الذين أخلوا منازلهم في المنطقة المحيطة زاد ثلاثة أضعاف، منذ يوم الجمعة الماضي، وسط تحذيرات متزايدة من خطر ثوران بركان جبل اغونغ في أي وقت لأول مرة، منذ أكثر من 50 عاما.

وقال سوتوبو بوروو نوغروهو المتحدث باسم الهيئة إن "عملية الإخلاء جارية ونتوقع أن يتواصل ارتفاع أعداد الذين يتم إجلاؤهم".. فيما نصح مسؤولون السكان بالبقاء على مسافة لا تقل عن تسعة كيلومترات من فوهته.

وكانت السلطات الإندونيسية، أصدرت، يوم الجمعة الماضي، أعلى درجة تحذير من احتمال ثوران البركان بعد تزايد الاهتزازات الأرضية الناجمة عنه.

تجدر الإشارة إلى أن ثوران بركان جبل أغونغ الأخير كان عام 1963، وأسفر عن مقتل أكثر من ألف شخص. كما أن إندونيسيا تقع في منطقة "الحزام الناري" في المحيط الهادئ، وهي منطقة نشاط زلزالي وبركاني يوجد فيها نحو 130 بركانا نشطا.

التعليقات

تعليقات

  • لا يوجد تعليقات

أضف تعليق

clicking on ".header .search" adds class "open" on "#search-overlay" clicking on ".close" removes class "open" on "#search-overlay" clicking on ".action" removes class "open" on ".action.open" clicking on ".action" adds class ".open" on "target" clicking on ".close" removes class ".open" on ".action"