مدينة الوكرة تنضم لشبكة مدن التعلم باليونسكو

محليات الإثنين 25-09-2017 الساعة 01:48 ص

خلال المؤتمر الصحفي
خلال المؤتمر الصحفي
الدوحة - الشرق

أعلنت اللجنة الوطنية القطرية للتربية والثقافة والعلوم، عن انضمام مدينة الوكرة لشبكة مدن التعلم، بمعهد اليونسكو للتعلم مدى الحياة ، التابع لمنظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة .

وقالت الدكتورة حمدة السليطي، الأمين العام للجنة الوطنية القطرية للتربية والثقافة والعلوم في مؤتمر صحفي أمس، إن انضمام مدينة الوكرة للشبكة العالمية لمدن التعلم بمعهد اليونسكو للتعلم مدى الحياة، تم نظراً لتحقيقها كافة المعايير المطلوبة لشغل هذه العضوية، من خلال تبني بلدية الوكرة لاستراتيجية نشر مفاهيم الاستدامة والشراكة مع مؤسسات المجتمع المدني، تحقيقا لرؤية قطر الوطنية 2030.

ونوهت السليطي بجهود الجهات التي شاركت وتعاونت في إعداد ملف ترشح مدينة الوكرة لعضوية الشبكة العالمية لمدن التعلم، وهي اللجنة الوطنية ووزارة البلدية والبيئة وكلية شمال الأطلنطي، مؤكدة أن هذا المشروع جاء في إطار حرص دولة قطر والوزارة على الانضمام للشبكة المذكورة ، لما فيها من قيمة عالية لتعزيز التعلم الشامل ضمن المنظومة التعليمية، وتحقيق التنمية المستدامة، فضلاً عن اتباع أفضل الممارسات وتبادل الخبرات مع المدن العالمية الأخرى الواضحة والمفيدة .

من جهته، قال السيد منصور عجران البوعينين مدير بلدية الوكرة إن الاستراتيجية التي تبنتها بلدية الوكرة ساهمت في تحقيق التقدم من حيث نشر وعي الاستدامة والمباني الخضراء في مجتمع الوكرة بشكل عام، والعمل على تعليم طلاب المدارس أسس الأبنية الخضراء ومبادئها وتطبيقها في الحياة العملية، ما ضمن لها الترشيح من قبل اللجنة الوطنية القطرية للتربية والثقافة والعلوم، للانضمام لشبكة اليونسكو العالمية لمدن التعلم، لتنال بذلك شرف العضوية الفاعلة لتحقيق أهدافها من خلال ما قدمته في هذا المجال .

أما الدكتور كين ماكلويد، رئيس كلية شمال الأطلنطي في قطر، فقال من ناحيته إن مدينة الوكرة قد نجحت بهذا الفوز في الانضمام إلى أكثر من 100 مدينة من مدن التعلم في 40 دولة حول العالم ، مشيرا إلى أن الكلية كانت ومنذ سنوات مركزاً " لليونسكو اليونيفوك " في قطر ، وحصلت كذلك على كرسي اليونسكو للتعليم والتدريب التقني والمهني والتنمية المستدامة .

ونوه بأنه نتيجة لتضافر الجهود بين كلية شمال الأطلنطي في قطر واللجنة الوطنية للتربية والثقافة والعلوم ومكتب اليونسكو في الدوحة، دعيت بلدية الوكرة لتقديم طلب لكي تصبح جزءا من شبكة اليونسكو العالمية لمدن التعلم .

يذكر أن بلدية الوكرة قد أكدت في استمارة الترشح للعضوية، على تبني مفهوم مدينة التعلم، والذي يعد إرساء متيناً لتحقيق رؤية قطر 2030، لافتة إلى أن الحل الرئيسي للتغيرات في المجتمع يبدأ من التعلم الذي يذلل الصعوبات التي تواجهها الحكومات في العالم، وأن الحفاظ على الطاقة النظيفة، واستخدام الموارد المتاحة، وتعزيز التنمية المستدامة هدف استراتيجي لجميع شرائح المجتمع.

التعليقات

تعليقات

  • لا يوجد تعليقات

أضف تعليق

clicking on ".header .search" adds class "open" on "#search-overlay" clicking on ".close" removes class "open" on "#search-overlay" clicking on ".action" removes class "open" on ".action.open" clicking on ".action" adds class ".open" on "target" clicking on ".close" removes class ".open" on ".action"