ترامب يعارض انفصال كتالونيا.. ويهدد كوريا الشمالية

تقارير وحوارات الثلاثاء 26-09-2017 الساعة 10:55 م

الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب
الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب
واشنطن - الأناضول

أعرب الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، اليوم الثلاثاء، عن معارضته لانفصال إقليم كتالونيا عن إسبانيا.

جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي مشترك، عقده ترامب مع رئيس الوزراء الإسباني ماريانو راخوي، في البيت الأبيض.

انفصال كتالونيا

وخلال المؤتمر الذي بثه موقع البيت الأبيض الإلكتروني، قال ترامب: "أعتقد أن إسبانيا بلد عظيم ويجب أن تبقى موحدة".

من جانبه، قال راخوي: "أعتقد أن الجميع يعلم في الوقت الحاضر، بأنه ليس من الممكن إجراء الاستفتاء".

وأرجع ذلك، إلى "عدم وجود هيئة للانتخابات ولا فريق في الحكومة الكتالونية لتنظيم الاستفتاء ولا اقتراع ولا أناس عند مراكز التصويت".

واعتبر راخوي، أن "الاستفتاء محض جنون".

ودعا رئيس الوزراء الإسباني، الأطراف ذات العلاقة إلى "العودة للعقل وإنهاء هذه الحكاية التي لا تقدم سوى توليد الانقسام والتوتر ولا تسهم بأي طريقة في حياة المواطنين".

وفي يونيو الماضي، أعلن الإقليم أن مطلع أكتوبر المقبل، سيكون موعد إجراء استفتاء الانفصال.

ويتمتع إقليم كتالونيا الذي يبلغ عدد سكانه 7 ملايين و500 ألف نسمة، بأوسع تدابير للحكم الذاتي بين أقاليم إسبانيا، ويأتي ترتيبه السابع من بين 17 إقليمًا تتمتع بحكم ذاتي في البلاد.

وتبلغ مساحة الإقليم 32.1 ألف كم مربع، ويضم 947 بلدية موزعة على 4 مقاطعات، هي: برشلونة وجرندة ولاردة وطرغونة.

تهديد بيونج يانج

وحول تهديد بيونج يانج بضرب الطائرات الأمريكية المحلقة قرب أجوائها، ردّ ترامب: "مستعدون كليًا للخيار الثاني (يقصد الخيار العسكري)، نعم هو ليس خيارنا المفضل، وإذا ما اخترناه فسيكون مدمّرًا".

وفي وقت سابق أمس، هدّد وزير خارجية كوريا الشمالية، ري يونغ هو، بـ"إسقاط أي طائرة أمريكية" تقترب من المجال الجوي لبلاده.

من جانبه، قال راخوي، في هذا الصدد، إن "تطورات برنامجي كوريا الشمالية النووي والباليستي يعني أننا يجب أن نكون أكثر حزماً (في التعامل مع بيونج يانج)".

وشدّد على أن بلاده "ستدعم أي قرار سياسي يساهم في إنهاء هذا الوضع، والذي لا علاقة له بأي من المبادئ والقيم التي تدافع عنها معظم الديمقراطيات الغربية والعالمية".

وفي 3 سبتمبر الجاري، أعلنت بيونج يانج، أنها أجرت "بنجاح" تجربة لقنبلة هيدروجينية، هي الأقوى والسادسة لها منذ 2006، ومجهزة للتحميل على صاروخ باليستي عابر للقارات.

وعقب هذه التجربة، اعتمد مجلس الأمن الدولي، مشروع قرار أعدته الولايات المتحدة، تضمن فرض عقوبات اقتصادية جديدة على بيونج يانج.

كما وسّع الاتحاد الأوروبي، في 15 سبتمبر الجاري، عقوباته ضد كوريا الشمالية، على خلفية تجاربها النووية والصاروخية.

التعليقات

تعليقات

  • لا يوجد تعليقات

أضف تعليق

clicking on ".header .search" adds class "open" on "#search-overlay" clicking on ".close" removes class "open" on "#search-overlay" clicking on ".action" removes class "open" on ".action.open" clicking on ".action" adds class ".open" on "target" clicking on ".close" removes class ".open" on ".action"