تركيا تحمل إدارة "كردستان" عواقب استفتاء الانفصال عن العراق

أخبار دولية السبت 30-09-2017 الساعة 04:02 م

رئيس الوزراء التركي، بن علي يلدريم
رئيس الوزراء التركي، بن علي يلدريم
أنقرة - قنا

حمّل السيد بن علي يلدريم رئيس الوزراء التركي، اليوم، إدارة إقليم "كردستان" العراق وحدها، المسؤولية عن العواقب التي ستقع مستقبلا، في إشارة إلى الاستفتاء الذي أجراه الاقليم يوم الإثنين الماضي.

وفي كلمة له في المؤتمر الرابع لفرع حزب "العدالة والتنمية" في ولاية "قوجه إيلي" قال يلدريم :"لا يعيش هناك (في الإقليم) أشقاؤنا الأكراد فقط، إنما يقطن فيه العديد من المجموعات العرقية معا ، وان إدارة الإقليم التي لعبت بالنار بعناد وطمع، من أجل مستقبل سياسي، هي المسؤولة الوحيدة عن الأحداث التي ستحصل بعد الآن".

ونقلت وكالة أنباء "الأناضول" تأكيد رئيس الوزراء التركي على أن أنقرة لن تتعامل سوى مع الحكومة المركزية في بغداد، لافتاً إلى وجود تنسيق ثلاثي بين تركيا وإيران والعراق بشأن التعامل مع كردستان العراق.

وحذر من أن إنشاء دولة على الحدود الغربية الجنوبية لتركيا،بإعتبارها مسألة تمس الأمن القومي التركي ،وقال إن بلاده لن تتردد على الإطلاق في استخدام جميع الإجراءات المنبثقة عن الاتفاقات الثنائية والدولية، في حال تعلق الأمر بأمنها القومي.

واستعرض رئيس الوزراء التركي،في كلمته الوضع الاقتصادي الحالي للبلاد وقال ،إن ،الدخل القومي لبلاده سيتجاوز 4 تريليونات ليرة تركية (حوالي 1.21 تريلون دولار) العام المقبل ،مضيفاً، أن نصيب الفرد من إجمالي الدخل القومي يتجاوز حاليا 13 ألف دولار، وبحلول عام 2020 ستغدو تركيا في مصاف الدول الأكثر دخلا في العالم.

وأجرى إقليم كردستان العراق في 25 سبتمبر الجاري، استفتاء الانفصال عن العراق، وسط تصاعد التوتر مع الحكومة العراقية ،ومعارضة قوى إقليمية ودولية.

التعليقات

تعليقات

  • لا يوجد تعليقات

أضف تعليق

clicking on ".header .search" adds class "open" on "#search-overlay" clicking on ".close" removes class "open" on "#search-overlay" clicking on ".action" removes class "open" on ".action.open" clicking on ".action" adds class ".open" on "target" clicking on ".close" removes class ".open" on ".action"