"بيكيه" ينفجر بالبكاء بعد فوز فريقه على لاس بالماس.. لماذا؟

رياضة الإثنين 02-10-2017 الساعة 11:07 م

جيرارد بيكيه
جيرارد بيكيه
وكالات

نشرت صحيفة "فيلت" الألمانية تقريرا، تطرقت من خلاله إلى تصريحات لاعب نادي برشلونة، جيرارد بيكيه، بعد فوز فريقه على نادي لاس بالماس وبكائه لغياب جماهير النادي الكتالوني عن المباراة لانشغالها بالتظاهرات التي أعقبت استفتاء الانفصال عن إسبانيا.

وقالت الصحيفة، في تقريرها، إن نادي برشلونة تمكن من الفوز بنتيجة ثلاثة أهداف نظيفة في مباراته السابعة في الدوري الإسباني ضد نادي لاس بالماس. والجدير بالذكر أن المباراة قد أجريت في ظروف صعبة نتيجة الاضطرابات التي تشهدها مدينة برشلونة، وذلك على خلفية الاستفتاء بشأن انفصال إقليم كتالونيا، بحسب "عربي21".

ونقلت الصحيفة تصريحات مدافع نادي برشلونة، جيرارد بيكيه، عقب المباراة والتي بكى خلالها وقال إن "هذه المباراة كانت الأصعب بالنسبة لي. ولكنني أشعر بأنني كتالوني أكثر من أي وقت مضى. كما أفتخر بمواقف أهالي إقليم كتالونيا. يجب أن نكافح من أجل حق الاستقلال".

وأردف بيكيه، أنه "كان من الصعب أن نلعب دون حضور الجماهير، خاصة في ظل ما يحدث في إقليم كتالونيا. لقد كانت تجربة عصيبة لم أعش مثلها طوال مسيرتي الكروية". وأضاف بيكيه أنه لن يلعب مع المنتخب الإسباني، إذا قرر الاتحاد الإسباني لكرة القدم إعفائه من ذلك.

وأكدت الصحيفة أن الشرطة المحلية قررت في البداية إلغاء المباراة لدواعي أمنية، لكن الاتحاد الإسباني لكرة القدم رفض ذلك. وقبل 20 دقيقة من إطلاق صافرة البداية، علم البرسا أن المباراة ستدور أمام مدارج خالية من الجمهور.

وفي هذا السياق، أورد مدرب نادي برشلونة، إرنستو فالفيردي، أن "الوضعية كانت معقدة بالنسبة للجميع، كما أن تأجيل المباراة لم يكن ممكنا. لذلك، فقد لعبنا وراء أبواب مغلقة وأمام مدارج فارغة. لقد اتخذ النادي هذا القرار بشكل ودي". وتجدر الإشارة إلى أن النادي قرر لعب المباراة خشية تعرضه لعقوبة، تقضي بسحب بعض من نقاطه من قبل الاتحاد الإسباني، في صورة تأجيلها.

وأوضحت الصحيفة أن النادي الكتالوني تمكن من حسم المباراة لصالحه بنتيجة ثلاثة أهداف نظيفة بفضل هدف سيرجيو بوسكيتس في الدقيقة 49، فضلا عن ثنائية ليونيل ميسي في الدقيقتين 70 و77. وبالتالي، ضمن نادي برشلونة صدارة ترتيب الدوري بنحو 21 نقطة.

وأكدت الصحيفة أن زملاء ميسي قد ارتدوا أقمصة مزينة بألوان إقليم كتالونيا، في حين ارتدى لاعبو لاس بالماس أقمصة عليها أعلام إسبانيا. ففي الواقع، أعرب البرسا عن دعمه لحق إقليم كتالونيا في المطالبة بالانفصال. ويوم الأحد، عبر نجوم البرسا القدامى على غرار تشافي هيرنانديز وكارلوس بويول عن وجهة نظرهما حيال الاستفتاء.

وفي هذا الصدد، كتب بويول تغريدة على حسابه في موقع تويتر، ورد فيها أن "الاستفتاء يعد شكلا من أشكال الديمقراطية". كما انتقد نادي برشلونة في بيان له الإجراءات التي اتخذتها الحكومة الإسبانية والتي تصد المواطنين عن ممارسة حقهم في التصويت على الاستفتاء.

وفي الختام، قالت الصحيفة إن الشرطة الإسبانية قمعت المتظاهرين ومنعت الموظفين من الدخول إلى مكاتب الاقتراع. ووفقا لقوات الإنقاذ الكتالونية، خلفت المظاهرات العديد من الجرحى.

التعليقات

تعليقات

  • لا يوجد تعليقات

أضف تعليق

clicking on ".header .search" adds class "open" on "#search-overlay" clicking on ".close" removes class "open" on "#search-overlay" clicking on ".action" removes class "open" on ".action.open" clicking on ".action" adds class ".open" on "target" clicking on ".close" removes class ".open" on ".action"