يستخدم تكنولوجيا الواقع الافتراضي وزوايا تصوير 360 درجة في إنتاج التقارير..

طلاب نورثويسترون يتعرفون على استديو الجزيرة الجديد

محليات الخميس 05-10-2017 الساعة 02:09 ص

طالبة تتعرف على التقنيات الحديثة بالجزيرة
طالبة تتعرف على التقنيات الحديثة بالجزيرة
الدوحة - الشرق

إيفيرت دينيس: شراكة بين نورثويسترن والجزيرة منذ 6 أعوام للارتقاء بمهارات طلابنا

استضافت جامعة نورثويسترن في قطر لقاء مميزاً تناول خلاله متحدثون من شبكة قناة الجزيرة طبيعة مهام استديو الواقع الافتراضي الجديد للقناة "Contrast VR".

وخلال اللقاء، تعرّف الطلاب وأعضاء هيئة التدريس والموظفون عن قرب على الاستديو الجديد المخصص لإنتاج تقارير إخبارية معمقة بأحدث الوسائل التكنولوجية المتطورة.

قالت زهرة رسول، رئيس قسم التحرير في الاستديو: "تتمثل مهمة الاستديو في إنتاج محتوى إعلامي مدعوم بتكنولوجيا "ثري دي" ينقل للمشاهدين أهم القصص الواقعية بطريقة معمّقة تجعلهم يعيشون التجربة عن قرب".

أحدث الابتكارات

من جانبه، قال إيفيرت دينيس، عميد جامعة نورثويسترن في قطر ورئيسها التنفيذي: "أتاحت شراكتنا الممتدة مع شبكة الجزيرة منذ 6 أعوام فرصة لطلابنا للتعرف على أحدث الابتكارات المستخدمة في تغطية الأخبار، ما يجعلهم في طليعة الملمين بكيفية إنتاج برامج الشبكة التي تنخرط في استخدام أدوات عالم الاتصال الرقمي المعقد".

جاء هذا اللقاء في إطار سلسلة متحدثي الجزيرة التي تُقام ضمن شراكة بين جامعة نورثويسترن في قطر وشبكة الجزيرة.

وخلال اللقاء، قدمت رسول وزميلها أسامة عطاني، رئيس المشروعات في الاستديو، عرضًا توضيحيًا تحدثا فيه عن تكنولوجيا الواقع الافتراضي.

قال عطاني: "عالم الواقع الافتراضي والمعزز مليء بالتحديات. وتحديد المنبر الإعلامي المناسب لنقل قصتك مهم جدًا، ولهذا السبب ندرّب ونعلّم صحافيينا ومحررينا حول استخدام التكنولوجيا الجديدة ونتأكد من اتقانهم للمهارات الكافية التي تؤهلهم لاستخدام منصات مختلفة لنقل قصصهم".

يُنتج استديو " Contrast VR" محتوىً متنوعًا يصلُح لمنابر إعلامية متعددة، حيث ينتج الاستديو فيديوهات مناسبة للنشر على مواقع التواصل المجتمعي، وفيديوهات تروي تجارب حقيقية باستخدام تكنولوجيا الواقع الافتراضي، وفيديوهات وثائقية بزاوية تصوير 360 درجة يمكن الاستمتاع بها عبر سماعات الرأس. كما يقدم تدريبات للصحفيين والمخرجين بهدف جعل الجزيرة أكبر شبكة إخبارية في العالم تُنتج محتوىً بزاوية تصوير 360 درجة.

وخلال اللقاء، تحدثت رسول وعطاني عن أحدث مشروعاتهما وهو فيلم وثائقي بزاوية تصوير 360 درجة بعنوان "أنا روهينجي". وقد جرى تصويره في مخيم لاجئين في بنجلاديش، واستعرض تفاصيل يوم في حياة لاجئ. وبالإضافة إلى اللقطات المصوّرة بزاوية 360 درجة، أُضيفت للفيديو رسومات متحركة لتروي ذكريات تجارب اللاجئين في ميانمار.

قالت رسول: "استخدام الواقع الافتراضي بمهارة وإبداع يمكّن المشاهدين من التفاعل مع القصة والاستمتاع بالتقارير المصوّرة بزاوية 360 درجة بطريقة تبقى في ذكرياتهم وتترك لديهم فضول وحماس لمشاهدة المزيد من الوسائل الإبداعية في سرد القصص".

وخلال اللقاء، عايش الطلاب قصص الواقع الافتراضي من خلال مشاهدة نماذج حية باستخدام سماعات جوجل. وعن هذه التجربة، قالت امال بركات، طالبة بجامعة نورثويسترن في قطر: "من الجيّد أن نرى ابتكارًا في سرد القصص وتغطية الأخبار – وآمل حقًا أن أسهم في هذا الأمر بعد تخرّجي".

يذكر أن استديو " Contrast VR" يستعد للتحول من مجرد مشروع ناشئ إلى كيان كبير مدعوم بفريق عمل بدوام كامل وشبكة من المخرجين والمدربين من مختلف أنحاء العالم لإنتاج محتوى منتظم واستهداف المزيد من المنصات الرقمية، مع استمراره في إنتاج محتوى لشبكة قناة الجزيرة باعتباره أحد الأذرع الإعلامية الداعمة لها.

التعليقات

تعليقات

  • لا يوجد تعليقات

أضف تعليق

clicking on ".header .search" adds class "open" on "#search-overlay" clicking on ".close" removes class "open" on "#search-overlay" clicking on ".action" removes class "open" on ".action.open" clicking on ".action" adds class ".open" on "target" clicking on ".close" removes class ".open" on ".action"