بقلم : رأي الشرق الجمعة 06-10-2017 الساعة 01:10 ص

أنفقوا أموالكم في التنمية!

رأي الشرق

دول الحصار تسخِّر خزائنها للنيل من قطر بشتى الطرق، وتحاول تشويه صورتها حول العالم ما أمكن، من خلال شراء الرأي العام بالأموال عبر وسائل إعلام مشبوهة، وعبر تمويل مؤتمرات تستهدف مهاجمة الدوحة في العواصم الغربية، خاصة تلك الفاعلة منها على الساحة الدولية مثل لندن وباريس.

ورغم محاولات رباعي الحصار تأليب الدول والشعوب على سياسة الدوحة ظلما وإدعاء، إلا أنها فشلت تماما في استمالة الرأي العام العالمي من جانب، أو التأثير على الحكومات وصانعي القرار في الغرب من جانب آخر.

وفي الوقت الذي تذهب فيه مليارات دول الحصار أدراج الرياح، تنفق قطر أموالها على مشاريع تنموية ضخمة من أجل رخاء مواطنيها وتسليح أبناء شعبها بالعلم والتعليم المتميز، والاقتصاد المتفوق على اقتصادات دول الحصار، ووضع اجتماعي غاية في الرقي والتحضر.

لو أن دول الحصار أبقت أموالها في خدمة مواطنيها، لكان ذلك أجدى وأنفع لهم، خاصة مع تصاعد موجات الغضب ضد حكومات تلك الدول التي تعبث بأموال الشعوب يمينا ويسارا، خاصة وأن التقارير الدولية تؤكد تردي الأوضاع الاقتصادية والاجتماعية في دول الرباعي، كما وصلت معدلات الفقر والاحتياج في بعضها إلى أرقام خيالية يندهش منها العالم المتقدم، لاسيما وأنها دول نفطية غنية.

ولعل سياسات تلك الحكومات على اختلافها كانت السبب الرئيسي في ظهور أجيال متعاقبة من الإرهابيين والمتطرفين، فالقمع والديكتاتورية وغياب التنمية وفشل الاقتصاد محركات حقيقية لتفشي المجرمين والمتطرفين والإرهابيين، وهو ما نراه جليا بأعيننا في دول الحصار.

التعليقات

تعليقات

  • لا يوجد تعليقات

أضف تعليق

clicking on ".header .search" adds class "open" on "#search-overlay" clicking on ".close" removes class "open" on "#search-overlay" clicking on ".action" removes class "open" on ".action.open" clicking on ".action" adds class ".open" on "target" clicking on ".close" removes class ".open" on ".action"