الديار القطرية تبدأ بناء ثكنات تشيلسي الفاخر بلندن بـ تكلفة 3 مليارات إسترليني

اقتصاد الثلاثاء 17-03-2015 الساعة 5:36 م

صور من التصميم الجديد للمشروع
لندن - هويدا باز

بعد ثمانية أعوام من التوقف بدأت اليوم أعمال البناء في مشروع تشيلسي السكني الفاخر الذي تنفذه شركة الديار العقارية القطرية جنوب غرب العاصمة البريطانية لندن، وكانت الديار قد إشترت ثكنات تشيلسي المملوكة للجيش البريطاني عام 2007 مقابل مليار جنيه إسترليني من وزارة الدفاع البريطانية.

ووفقاً لمحللين في سوق العقارات البريطانية، فإن بدء أعمال البناء في مشروع ثكنات تشيلسي يطوي صفحة طالت كثيراً؛ ليبدأ صفحة جديدة ستحول الرسومات الهندسية إلى واقع على الأرض، وكان المشروع من أكثر المشروعات العقارية التي تعرضت لمناكفات وتدخلات وصلت إلى شخصيات بارزة، مثل ولي العهد البريطاني الأمير تشارلز، والمعماري الشهير لورد روجرز، وخبير التطوير العقاري كريستيان كاندي.

وكان ولي العهد البريطاني الأمير تشارلز قد تدخل معترضاً قبل ست سنوات على التصميم الهندسي الأول للمشروع الذي وضعه اللورد روجرز والذي كان يضم تصميمات حديثه تستخدم الزجاج والصلب، بينما اقترح ولي العهد البريطاني استخدام أسلوب كلاسيكي يعتمد على الطوب والحجارة، بما يراه متناغماً مع النمط المعماري المحيط في المنطقة وقد تحدثت التقارير ساعتها، كيف كتب ولي العهد البريطاني لرئيس الوزراء القطري في ذلك الوقت الشيخ حمد بن جاسم آل ثاني ليشكو له من هذا التصميم، كما أشارت تقارير إلى أن تشارلز وضع تصوراً بديلاً بنفسه؛ على اعتبار أنه مهتم بالهندسة المعمارية، وهو ما أثار لغطاً كبيراً حتى من قبل شخصيات بريطانية.

وقد تنازلت الديار في ذلك الوقت عن التصميمات التي وضعها اللورد روجرز وتحملت تكاليفها التي وصلت إلى 30 مليون جنيه استرليني بالفعل؛ لتطالب معماريين من جديد بتقديم رسومات تتفق مع مقترحات ولي العهد البريطاني، وكانت التعقيدات التي أحاطت بالمشروع قد أثارت تكهنات بأن قطر قد تنسحب من المشروع، إذ إن الديار القطرية كانت قد حصلت على تراخيص البناء بعد تعديل الرسوم الهندسية عام 2011 ليظل الموقع دون حركة تذكر لمدة عامين.

ويأتي البدء بعمليات البناء في ثكنات تشيلسي أمس بعد ما يزيد على عام من عمليات التجهيز وتطهير الموقع الذي تبلغ مساحته ثلاثة عشر فدانا والواقع على جسر تشيلسي وإلى الجنوب من منطقة سلون سكوير، ومع بدء أعمال البناء في المشروع الهائل يتوقع أن تظهر إلى النور قريباً مرحلته الأولى والتي تتضمن ثلاث بنايات، يصل ارتفاع الواحدة منها إلى ثمانية طوابق، إضافة إلى مقهى وهي من تصميم مكتب "سكواير آند بارتنرز" للهندسة المعمارية، ومن المتوقع أن يتم الانتهاء من بناء الشقق السكنية التي يتضمنها المشروع والتي تصل إلى 74 شقة سكنية بحلول عام 2018 ويتوقع أن يتراوح سعر الواحدة منها ما بين مليونين وخمسين مليون جنيه استرليني.

ويتوقع أن تصل التكلفة النهائية لمشروع ثكنات تيشلسي إلى ثلاثة مليارات جنيه استرليني، وسيحتوي في حالة إتمامه على 448 منزلاً، تتراوح بين القصور والشقق الفخمة والشقق ذات المستوى المتوسط ويصل عددها إلى 123 شقة، كما سيضم الحي الجديد مساحة خمسة أفدنة من الحداق العامة والمساحات المفتوحة وملاعب للأطفال.

وسيتم التركيز أيضاً على توسيع مساحات الشقق على مستوى الطابق الواحد، كما لن ترتفع طوابق المباني أكثر من عشرة طوابق. وقد تعتلي هذه المباني طواحين هوائية للتركيز على جانب المحافظة على البيئة وتوليد بعض الطاقة المستخدمة في المبنى. كما سيضم المشروع أيضاً فندقاً راقياً ومنافذ تجارية ومركزاً رياضياً به حمام سباحة طوله 25 متراً.

التعليقات

تعليقات

  • لا يوجد تعليقات

أضف تعليق