الأوقاف تختتم البرامج الربيعية لطلاب المعهد الديني

محليات الخميس 09-02-2017 الساعة 7:24 م

جانب برامج طلاب المنح بالمعهد الديني (أرشيفية)
الدوحة - الشرق

اختتمت وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية البرامج الربيعية التي أقامها جهاز رعاية شؤون طلاب المنح الدراسية بالمعهد الديني لمدة أسبوعين خلال إجازة منتصف العام، لخدمة الطلاب بالمرحلتين الإعدادية والثانوية، بالتعاون مع قسم القرآن الكريم وعلومه التابع لإدارة الدعوة والإرشاد الديني.

وأوضح السيد خالد الحمادي رئيس جهاز رعاية شؤون طلاب المنح الدراسية، أن البرامج الربيعية اشتملت على العديد من الدورات العلمية والأنشطة التثقيفية والترفيهية، وفي مقدمتها الدورة المكثفة للقرآن الكريم التي شارك فيها 189 طالبا ينتمون إلى 36 دولة، بالإضافة إلى نشر وتعزيز العلوم الإسلامية لدى الطلاب، وتحفيزهم على توظيف وقت الفراغ في أنشطة تثقيفية وبدنية مفيدة.

وقال الحمادي إن الدورة تقام بالتنسيق والتعاون مع قسم القرآن الكريم وعلومه بإدارة الدعوة والإرشاد الديني، حيث يقوم بالتدريس نخبة من المحفظين المتقنين في تحفيظ الطلاب ومراجعتهم البرنامج المقرر من القرآن، كما يتواصل برنامج التحفيظ للطلاب طوال العام من خلال الحلقات القرآنية التابعة لقسم القرآن الكريم وعلومه.

20 حلقة قرآنية

وأضاف رئيس جهاز رعاية شؤون طلاب المنح الدراسية، أن الدورة ضمت 20 حلقة قرآنية، منها حلقتان للحفاظ الخاتمين لكتاب الله بهما 20 طالبا حافظا راجع أغلبهم القرآن كاملا بدقة وإتقان، وحلقتان للطلاب الجدد لدراسة القاعدة النورانية وتعليم قواعد اللغة العربية، بينما يتوزع الطلاب على بقية الحلقات حسب مستوى حفظ كل منهم، وقد أقيمت الدورة على فترتين صباحية يشارك فيها جميع الطلاب من الساعة السادسة صباحا وحتى قبيل صلاة الظهر يتخللها استراحة لتناول وجبة الفطور، والأخرى مسائية اختيارية بين صلاتي العصر والمغرب، حيث تركز على القواعد الأساسية في حفظ القرآن الكريم وتلاوته وتجويده، والمخارج السليمة للنطق، ومتابعة ما حفظه كل طالب من أجزاء القرآن الكريم وطرق مراجعتها، والأسلوب الأمثل لحفظ بقية الأجزاء وختم القرآن الكريم.

حفظ القران الكريم

ولفت الحمادي إلى أن اثنين من الطلاب أتموا حفظ القرآن خلال الدورة، كما أن هناك خمسة من الطلاب حفظوا جزءا كبيرا، ومن المتوقع أن يختموا القرآن نهاية العام الدراسي وحفظ بقية الطلاب قدرا من القرآن وراجعوا ما حفظوه، وهذا يعد من ثمرات الدورة، حيث تساعد الطلاب على الحفظ والمراجعة في جو إيماني، وتمدنا بشباب يحفظون كتاب الله ويكونوا نواة صالحة في مجتمعاتهم بعد إتمام دراستهم وعودتهم إلى بلدانهم.

وعبر عدد من الطلاب عن سعادتهم بإقامة جهاز رعاية شؤون طلاب المنح الدراسية لهذه الدورة القرآنية المكثفة خلال الإجازة الربيعية.

التعليقات

تعليقات

  • لا يوجد تعليقات

أضف تعليق