مسيرات في الضفة الغربية.. والاحتلال يصيب عددا من المحتجين

أخبار عربية الجمعة 10-02-2017 الساعة 4:28 م

مواجهات مع الاحتلال بالضفة الغربية
رام الله - الأناضول

أصيب عشرات الفلسطينيين بحالات اختناق، اليوم الجمعة، خلال مواجهات متفرقة مع الجيش الإسرائيلي في الضفة الغربية.

وقالت "اللجان الشعبية لمقاومة الجدار والاستيطان"، في بيان، إن "الجيش الإسرائيلي استخدم الرصاص المطاطي وقنابل الغاز المسيل للدموع، لتفريق مسيرات مناهضة للاستيطان والجدار الفاصل انطلقت عقب صلاة الجمعة بالضفة، وردّ شبان فلسطينيون برشق الحجارة".

وأضاف البيان أن "عشرات الفلسطينيين ومتضامنين أجانب، أصيبوا بحالات اختناق إثر استنشاقهم الغاز المسيل للدموع، تمت معالجتهم ميدانيا".

وقال مراسل الأناضول إن المصور نضال اشتية (مصور متعاون مع الوكالة)، أصيب برصاص مطاطي في القدم، خلال تغطية مسيرة كفر قدوم غربي نابلس.

وبين أن جراح "اشتية"، طفيفة، وقدم له العلاج ميدانيا.

وينظّم الفلسطينيون مسيرات أسبوعية مناهضة للاستيطان والجدار الفاصل في بلدات بلعين، ونعلين (وسط)، والمعصرة (جنوب) وكفر قدوم (شمال).

واللجان الشعبية لمقاومة الجدار والاستيطان، تجمّع غير حكومي لناشطين فلسطينيين، يعمل على تنظيم حملات ومسيرات مناهضة للاستيطان والجدار، يشارك فيها متضامنون أجانب.

بدوره، قال مراسل الأناضول في الضفة، إن "مواجهات بين مواطنين والجيش الإسرائيلي، اندلعت في بلدة قفين، قرب مدينة طولكرم، شمالي الضفة الغربية".

وأضاف أن "العشرات أصيبوا بحالات اختناق، تم معالجتهم ميدانيا، إثر استنشاقهم الغاز المسيل للدموع".

ولفت إلى أن "مواجهات أخرى اندلعت في بلدة تقوع، قرب بيت لحم جنوبي الضفة الغربية، استخدم خلالها الجيش الإسرائيلي الرصاص الحي والمطاطي، في حين رد الشبان بإلقاء الحجارة".

وأوضح مراسل الناضول أن عددا من الفلسطينيين أصيبوا بحالات اختناق، تم معالجتهم ميدانيا.

وعادة ما تندلع مواجهات عقب اقتحام قوات من الجيش الإسرائيلي لبلدات في الضفة الغربية.

التعليقات

تعليقات

  • لا يوجد تعليقات

أضف تعليق