"العنن" تتحول إلى ساحات لممارسة شتى أنواع الرياضة

محليات الثلاثاء 14-02-2017 الساعة 11:35 م

"العنن" تتحول إلى ساحات لممارسة شتى أنواع الرياضة
إبراهيم اليافعي

وسط أجواء ربيعية مبهجة

أحمد المير: تخصيص مثل هذا اليوم يبعث رسائل عدّة للشباب

صالح السعدي: النشاط الرياضي يزداد حماساً وجماعية هذا اليوم

حمد العذبة: العنن خير مكانٍ لتجمع الأسر وممارسة الرياضة

عمر القعيطي: خصوصية للعائلات لممارسة مختلف الرياضات

محمد العمري: فرصة للتلاقي وممارسة الرياضة بشكل جماعي

مع انتهاء فعاليات اليوم الرياضي للدولة التي أقيمت في أجواء ربيعة رائعة شجّعت على ممارسة الرياضة بكافة أشكالها وتنوعها الجميل، قام شبابنا وبالأخص مرتادو المخيمات والعنن في أرجاء برّنا الشاسع، بالعديد من النشاطات التي يقومون بها يوميا ولكن بوتيرة مختلفة في اليوم الرياضي.. "تحقيقات الشرق" قامت بجولة في بعض هذه العنن للحديث مع شبابنا عن أهمية هذا اليوم والتعرف على أهم الرياضات التي مارسوها في العنن طوال اليوم الرياضي.

نعم للاستمرار

بداية قال أحمد المير (موظف) ان اليوم الرياضي يعد من أهم الأيام للجميع وبالأخص الشباب، الذين تزداد حماستهم فى هذا اليوم لمواصلة النشاط الرياضي على مدار العام والذي يحسّن بلاشك من نمط حياتهم وصحتهم وأدائهم الوظيفي بعيداً عن روتين الحياة اليومي.

وأثنى المير على جهود الدولة في هذا المجال قائلاً: الشباب حسب رؤية قطر 2030 هم الركيزة الأساسية المهمة في هذه الرؤية التي يُؤمّل بها كثيراً لمواصلة بناء هذا الوطن المعطاء، وتخصيص يوم اجازة رسمي لممارسة الرياضة هو أمر بالغ الأهمية، ويبعث للشباب رسائل عدة بأهمية الرياضة وحرص مسؤولي هذا الوطن على صحتهم والاهتمام بشؤونهم على الدوام.. ونوه بأن هناك نسبة من شبابنا يتابعون بشغف مختلف الرياضات ويحرصون على حضور المباريات والفعاليات الرياضية المختلفة التي تقيمها الدولة مشكورةً، لكنهم للأسف لا يمارسون الرياضة وإنما هم متابعون فقط، لذا أنصح هؤلاء بالاستمرار فيما قاموا به من نشاطات رياضية في اليوم الوطني وألا يتوقفوا عند هذا الحد، وأن يمارسوا من انواع الرياضات ما يناسبهم، وسيشعرون بعدها بأيام بسيطة بنتيجة هذه الأنشطة على سلوكهم اليومي وحالتهم المزاجية وعلى صحتهم.

وأوضح المير أن الجميل في الأمر أن اليوم الرياضي يصادف دائماً موسم التخييم والعنن، حيث الأجواء الربيعية الساحرة التي تُشجّع على ممارسة الرياضة والتي يحرص شباب العنن على ممارستها دائماً مثل كرة الطائرة وتنس الطاولة التي تناسب أجواء العنن.

نقطة للانطلاق

ويتفق صالح السعدي (موظف) مع المير قائلاً: بما انني من رواد العنن بشكلٍ شبه يومي فإني ألاحظ أن النشاط الرياضي يزداد حماساً وجماعية بهذا اليوم فى العنن، حيث يتجمع الشباب والأسر أيضاً ويقيمون المنافسات الجماعية في لعبات مثل كرة القدم والطائرة وتنس الطاولة وغيرها من الرياضات التي تناسب أجواء هذه العنن.

"العنن" تتحول إلى ساحات لممارسة شتى أنواع الرياضة

وأضاف: بما ان اليوم الرياضي هو يوم اجازة رسمية فإنه مناسبة رائعة ليلتقي الشباب بداخل هذه العنن مع بعضهم خصوصاً مع من لم يروه منذ فترة طويلة، حيث يتجاذب الجميع اطراف الحديث ويقومون بممارسة مختلف الرياضات بشكل جماعي جميل.

وأثنى السعدي على تخصيص يوم رياضي كل عام يجمع الشباب مع بعضهم البعض في أجواء جميلة ومبهجة مؤكدا أن العقل السليم في الجسم السليم، لذا وجب على الشباب الحرص دائماً بشكل يومي على ممارسة الرياضة وجعل هذا اليوم بمثابة نقطة انطلاقٍ دوريةٍ لهم، لممارسة مختلف الرياضات التي تناسب أجسامهم

وأعمارهم، والبدء باليسير منها كالمشي وتمارين الضغط وركوب الدراجة التي تكسب الجسم لياقة جسدية وذهنية.

توقيتٌ مناسب

أما الشاعر والاعلامي حمد العذبة فيرى أن اختيار يوم الثلاثاء الثاني من شهر فبراير كل عام لإقامة اليوم الرياضي هو أمر يُشكر عليه المسؤولون بالغ الشكر، حيث إنه بهذا التوقيت تعتدل درجة الحرارة وتصبح الأجواء مهيئة لممارسة الرياضة وبالأخص في الأماكن المفتوحة والمخيمات والعنن.

وأوضح أن العنن والمخيمات هي خير مكان لتجمع الأسر والشباب لممارسة مختلف الرياضات، بعيداً عن زحمة وضوضاء المدن، وتجديد حيوية وطاقة الشباب، في أجواء تراثية بسيطة وجميلة يتم خلالها تناول بعض المشروبات الدافئة والأكلات الشعبية، وسط فرحة الأطفال بهذا اليوم وهذه الطقوس الشعبية الرائعة.

أجواء خصوصية

من جهته يقول عمر القعيطي (موظف) ان اجتماع أفراد الأسرة فيما بينهم في هذا اليوم وبالتحديد داخل المخيمات والعنن هو أحد أكبر مكاسب يومنا الرياضي، حيث يتجمع الأبناء مع آبائهم في جو أسري وديٍ جميل، يمارسون فيه العديد من الأنشطة الرياضية حيث الخصوصية والأمان وحالة الطقس الرائعة التي تتوفر جميعها في مثل هذه الأماكن.

وشدد على أهمية ممارسة الرياضة لما لها من فوائد جمة مثل الوقاية من العديد من الأمراض ومد الجسم بما يحتاجه من نشاط وحيوية ولياقة، تساعد الشاب على القيام بواجباته اليومية في بيته مع أبنائه وفي عمله وفي نواحي حياته المختلفة.

واضاف القعيطي قائلا: قضيتُ يوما جميلا مع والدي وأصدقائي بالمخيم الخاص بنا حيث قمنا مبكراً وبعد أن تناولنا وجبة الافطار توجهنا مباشرة إلى العنة الخاصة بنا، حيث قضينا أمتع الأوقات حيث مارسنا عدة رياضات واستمعنا إلى بعض النصائح القيمة ممن هم أكبر منا حول أهمية الرياضة وخاصة للشباب عماد الوطن وركيزته الأساسية.

يومٌ مهم

ويتفق محمد العمري (موظف) مع رأي صديقه عمر قائلاً: في اليوم الرياضي السابق الذي كان قبل عام وعند قيامي بمشاركة الجميع هذا الحدث المهم شعرت بتعبٍ شديد وارهاق وألم في ساقي وعند مراجعتي للطبيب قال لي ان ما أعانيه هو نتيجة عدم ممارستي للرياضة وبالأخص رياضة المشي التي نصحني بها بشدة، حيث كنت قبلها من المتابعين للرياضات غير الممارسين لها، ولكن تغير الحال للأفضل بعد ذلك وأصبحت من أكثر الشباب الممارسين والمهتمين بالرياضة، التي ساهمت في تحسين صحتي وحالتي المعنوية كثيراً.

التعليقات

تعليقات

  • لا يوجد تعليقات

أضف تعليق