عنابي الملاكمة يشارك في البطولة الآسيوية للملاكمة للشباب ببانكوك

رياضة محلية السبت 01-07-2017 الساعة 5:53 م

جانب من أحد منافسات الملاكمة
بانكوك – قنا

يشارك المنتخب القطري في البطولة الآسيوية للشباب للملاكمة التي انطلقت، اليوم السبت، في العاصمة التايلندية بانكوك وتستمر منافساتها حتى السابع من شهر يوليو الجاري بمشاركة 120 ملاكما يمثلون 23 دولة من ضمنها قطر.

ويمثل العنابي في البطولة الملاكمان عبدالرحمن الخليفي في وزن 56 كجم الذي سيواجه الملاكم الإيراني اشكان رضائي في مباراته الأولى وشعل المهدي في وزن 64 كجم والذي سيواجه من جانبه منافسه التايلندي بانو بانفون في الأدوار التمهيدية أيضا.

وعبر السيد يوسف علي الكاظم رئيس الاتحاد القطري للملاكمة والمصارعة - نائب رئيس الاتحاد الآسيوي للملاكمة عن سعادته بهذه المشاركة الكبيرة في البطولة متمنيا لجميع الملاكمين التوفيق فيها ومشيدا بالجهود التي بذلتها اللجنة المنظمة المحلية للبطولة لتنظيم بطولة مثالية والعمل على راحة الوفود المشاركة، مؤكدا أن البطولة موعودة بمستويات قوية ومنافسات مثيرة خاصة وأنها تضم صفوة الملاكمين الشباب من قارة آسيا.

وأشاد بالدور الذي لعبه الاتحاد التايلندي للملاكمة في دعم هذه الرياضة في قارة آسيا سواء من خلال استضافة البطولات الآسيوية في مختلف الفئات السنية أو استضافة اجتماعات الاتحاد الآسيوي للعبة وفق أعلى معايير التنظيم، مشيرا إلى أن النسخة الآسيوية الأولى لمنافسات الملاكمة أقيمت في بانكوك في العام 1963 والآن وبعد أكثر من 50 عاما تعود إليها أهم وأكبر بطولة آسيوية للشباب للملاكمة.

وقال الكاظم في كلمته التي ألقاها خلال فقرات حفل الافتتاح نيابة عن الأوزبكي سيريك كوناكباييف رئيس اتحاد الملاكمة الآسيوي "يسعدني أن أرحب بكم جميعا في البطولة الآسيوية للملاكمة للشباب في العاصمة التايلندية بانكوك. وسوف نكون جميعا شهودا على متابعة أفضل الملاكمين الشباب لدينا من جميع مناطق قارتنا. إن هذه المنافسة تشكل خطوة هامة لملاكمينا الشباب في حياتهم الرياضية المهنية كما أنها بمثابة إعداد كبير قبل دورة الألعاب الاولمبية الصيفية للشباب بيونس آيرس 2018 وكأسرة واحدة في آسيا علينا متابعة تحقيق آمالنا الشبابية خاصة وأن هذه القارة سوف تشهد مرة أخرى استضافة أهم وأضخم حدث رياضي عالمي وهو دورة الألعاب الأولمبية الصيفية "طوكيو 2020" حيث يتعين علينا أن نظهر قوتنا فيها. وقد يكون الملاكمون الشباب الآسيويون الحاليون نجومنا المستقبلية في هذه الدورة".

وتابع الكاظم نحن على يقين أن جميع الاتحادات الوطنية التابعة لنا تقدر أهمية بطولات الشباب لذلك هي أرسلت أفضل الملاكمين فيها للمشاركة في هذه البطولة. وستكون المنافسة فرصة عظيمة لصغار الملاكمين لرفع تجاربهم الدولية وقوتهم ومهاراتهم التكتيكية وكذلك دافعهم للمشاركات المقبلة واستمرار حياتهم المهنية.

كما توجه بشكره للجنة المنظمة المحلية للبطولة وقال "أود أن أشكركم على جهودكم والاستعدادات المهنية لاستضافة هذا الحدث في بانكوك. فلقد عمل نائب رئيس الرابطة ورئيس جمعية الملاكمة التايلاندية السيد بيشاي تشونهافاجيرا وفريقه بجد لاستضافة هذه المسابقة على أعلى مستوى. ويمكننا أن نتوقع عددا كبيرا من المشجعين لمنافسات هذه البطولة خاصة وأن رياضة الملاكمة في بانكوك تعتبر رياضة ذات شعبية كبيرة".

التعليقات

تعليقات

  • لا يوجد تعليقات

أضف تعليق