بعد مرور أكثر من شهر على الحصار..

100 % نسبة الإقبال على المراكز الشبابية لأول مرة في تاريخها

محليات الثلاثاء 18-07-2017 الساعة 9:05 م

100 % نسبة الإقبال على المراكز الشبابية لأول مرة في تاريخها
محمد العقيدي ـ تقوى عفيفي

بدأت المراكز الشبابية بعد 40 يوماً من الحصار بتجهيز عدتها والانطلاق لبداية موسم جديد من الانشطة الصيفية، وتمكنت من اجتذاب جميع الأعمار والجنسيات للالتحاق بالدورات والبرامج الصيفية. وأكد مسؤولو المراكز الشبابية أن هذه هى المرة الأولى في تاريخ المراكز يلتحق هذا الكم الهائل من الشباب بالانشطة الصيفية وبنسبة 100% لتقديم مشاريع ابداعية تعمل على رفعة الوطن. ونوه المسؤلون بأن هناك عددا كبيرا من مواطنى دول الحصار المقيمين بالدوحة قدموا طلبات للمشاركة فى البرامج الصيفية والندوات والورش مؤكدين رفضهم للحصار المفروض على قطر والنظام المتبع من قبل حكوماتهم.

بمشاركة 240 طالباً وطالبة..

المدينة التعليمية تطلق مخيمها الصيفي الأول

وأطلقت مؤسسة قطر للتربية والعلوم وتنمية المجتمع مخيم المدينة التعليمية الصيفي الأول في أكاديمية العوسج في الثانى من يوليو الجارى ومن المقرر ان يستمر حتى 27 من نفس الشهر. ويهدف المخيم لإيجاد بيئة تعليمية مهنية ترفيهية للطلاب خلال فترة الصيف لاستثمار أوقات فراغهم فى برامج نوعيّة مميّزة للناشئة تتضمّن خبرات وأنشطة تعلّيميّة متنوّعة في إطار ترفيهيّ رياضيّ. ويقدّم هذا البرنامج بالتعاون مع مجموعة من الشركاء من مؤسّسة قطر وخارجها. وهو موجه للطلاب من عمر 6 سنوات ولغاية 17 سنة. ومقسم إلى مجموعتين، المجموعة الاولى ضمت 120 طالبا والمجموعة الثانية تضم نفس العدد بحيث يصل العدد الإجمالي الى 240 طالبا وطالبة.

وتضمن البرنامج دورات لغات أجنبية إلى جانب الأنشطة العملية في العلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات وأنشطة رياضية وترفيهية متنوعة كالسباحة وكرة السلة، التايكوندو، الجودو، تعلم الطبخ وتقام هذه الأنشطة في المركز الترفيهي بمؤسسة قطر، كذلك يتم تقديم تجارب عمليّة في العلوم بالتعاون مع جامعة تكساس أي أند أم إلى جانب أنشطة علميّة مختبريّة تفاعليّة وتقديم ورش عمل فنّيّة وتاريخيّة وزيارات للمتاحف بالتعاون مع مشيرب العقارية إلى جانب برنامج توعوي وزيارة ميدانية لمبنى جامعة وايل كورنيل للطب ويقدم المخيم برنامجا رياضيا ترفيهيا بالتعاون مع اللجنة العليا للمشاريع والإرث، اما مركز نوماس فيسعى للتعريف بالعادات والتقاليد والتراث الأصيل وهناك حصص لتعلم الفروسيّة وركوب الخيل ستكون بالتعاون مع مربط الشقب بمؤسسة قطر من خلال دروس تعليمية للتعامل مع الخيل والتعرف على المربط، الى جانب رياضة التدريب على الرماية في حلبة لوسيل للرماية.

هذا إلى جانب العديد من الأنشطة والفعاليات الأخرى التي تسهم في تنمية قدرات الطلاب وتعريفهم بتراثهم وهويتهم القطرية ويقدم المعسكر نشاطا للتعريف بالصقور وصيدها ومسابقات أخرى بالتعاون والتنسيق مع جمعية الصقّار، وخلال الفعاليات يتم تقديم ورش عمل للأفلام القصيرة الى جانب ورش عمل في التصوير بالتعاون مع جمعية التصوير الضوئيّ الى جانب ورش الرسم والخزف تحت رعاية مركز الفنون البصرية — كتارا وتشمل برامج المعسكر محاضرات توعويّة مجتمعيّة بالتعاون مع الشرطة المجتمعيّة.

عائشة الكعبي: التحاق 300 فتاة قطرية بمركز فتيات الدوحة

وقالت عائشة الكعبي منسقة أنشطة بمركز فتيات الدوحة: "للمرة الأولى منذ أن تأسس المركز يزداد الإقبال على الأنشطة، حيث كان للحصار عامل كبير في توعية الفتيات القطريات بأهمية الاعتماد على النفس والالتحاق بالمراكز الصيفية ، فبعد 40 يوماً من الحصار التحقت 300 فتاة قطرية بالمركز، وذلك لرفض الحصار المفروض على الدولة والتعبير عن الانتماء لهذا الوطن، مشيرة الى أن دورات الطبخ والزراعة وإعادة التدوير وجدت اقبالا كبيرا". لافتة إلى أن المركز يقوم بتوعية الفتيات بعدم الاعتماد على الغير وبداية مرحلة جديدة من الاعتماد على أنفسهن لتقديم ابسط الأشياء لوطنهن العزيز.

وأوضحت الكعبي أن الفتيات يتمتعن بوعي كبير لما يحدث من أوضاع سياسية في الآونة الأخيرة والدليل على ذلك استغناء بعض الفتيات عن الخادمات ليحققن مبدأ الاعتماد على النفس من داخل بيوتهن.

أحمد الكواري

لاستيعاب جميع المتقدمين..

أحمد الكواري: مركز نوماس ضاعف أنشطته بنسبة 70 %

وذكر أحمد الكواري نائب مدير مركز نوماس أنه تم اكمال التسجيل لجميع الدورات للمرة الأولى بالمركز نظراً للإقبال الكبير، حيث تمت مضاعفة الدورات المطروحة بنسبة 70 % لكي تشمل جميع الملتحقين بالمركز، بالإضافة إلى أنه تم التوسع في طرح الدورات لتشمل منطقة الشمال والجنوب والغرب. موضحاً أن المركز لم يتأثر نهائياً بالحصار بل قام بتدشين عدد من جداريات تميم المجد ودورات الرسم للأطفال لتوعيتهم بالأحداث الراهنة وكيفية التعبير عن حبهم لسمو الأمير الشيخ تميم بن حمد بن خليفة آل ثاني أمير البلاد المفدى حفظه الله.

وأضاف الكواري "كان ولابد أن ينخرط الأطفال فى الأوضاع الحالية لمعرفة ما تمر به بلادهم والتعبير عن حبهم لهذا الوطن وهذا ما بدا واضحاً من خلال دورات الرسم التي أقيمت وأظهرت الطاقات الإبداعية لدى الكثيرين منهم".

أحمد المالكي: 620 شاباً من مختلف الفئات التحقوا بالمركز

بينما قال أحمد المالكي منسق أنشطة بمركز شباب برزان إن الإقبال على المركز في ازدياد مطرد ومن بينهم مواطنون من دول الحصار، رافضين للحصار، موضحا ان البرنامج الصيفي المطروح يتضمن أنشطة اجتماعية وثقافية ورياضية. وأكد المالكي أن هناك زيادة كبيرة في الإقبال على المركز، حيث التحق 620 طالبا من مختلف الفئات وخاصة بعد وعيهم بدورهم الاجتماعي تجاه دولتهم الحبيبة والابتعاد عن كل ما يضيع أوقاتهم أو حتى الرد على تغريدات دول الحصار على ساحة تويتر والتي باتت تستفز مشاعر القطريين.

وأكد المالكي أن الحصار شكل فرصة رائعة لانخراط الشباب القطري في العمل للاستفادة من طاقاتهم ومهاراتهم وإبداعاتهم والاستفادة من الشباب في مجال التصنيع مستقبلاً، وبالفعل نجحت المراكز الشبابية بالدولة فى استقطاب عدد كبير من الشباب، والدليل على ذلك التحاق عدد منهم من خارج منطقة الدوحة والتي تبعد كثيراً عن موقع المركز، لافتاً إلى أن هناك عددا كبيرا من المدربين القطريين والخليجيين المتضامنين مع موقف دولة قطر ضد الحصار، والذين كرسوا كل وقتهم لتبادل المهارات والخبرات تعبيراً عن حبهم للوطن.

التعليقات

تعليقات

  • لا يوجد تعليقات

أضف تعليق