فرنسا.. أحد الموقوفين على خلفية الأحداث الأمنية مدرج على "قوائم التطرف"

أخبار دولية الثلاثاء 03-10-2017 الساعة 3:03 م

الشرطة الفرنسية
الأناضول

أعلن وزير الداخلية الفرنسي جيرار كولومب، اليوم الثلاثاء، أن أحد الموقوفين الخمسة ضمن التحقيقات على خلفية الأحداث الأمنية التي شهدتها البلاد الأيام الماضية، كان مدرجا على قوائم التطرف.

وأمس الأول الأحد، لقيت امرأتان حتفهما طعنا بسكين، في محطة القطار الرئيسية بمدينة مرسيليا (جنوب) على يد رجل قتل برصاص الأمن، قبل أن يعلن تنظيم "داعش" مسؤوليته عن الاعتداء.

ومساء الجمعة الماضية، عثرت قوات الأمن الفرنسية على عبوة ناسفة في حيٍّ راقٍ غرب العاصمة باريس.

وقال كولومب، في تصريحات لإذاعة "فرانس إنتير" المحلية الرسمية اليوم، إن "أحد الذين جرى توقيفهم، أمس (الإثنين)، مدرج على قائمة البلاغات لتدارك التطرف الإرهابي الطابع، ما يعني أنه يتبنى الفكر المتطرف".

من جانبه، نقل موقع قناة "فرانس 24" الفرنسية الرسمية، عن مصدرين قضائيين قولهما إنّ "الشرطة عثرت على قارورتي غاز في بهو مبنى غرب العاصمة".

كما عثرت أيضا على قارورتين أخريتين على الرصيف أمام المبنى، وعلى هاتف نقال موصول بأسلاك، في ما يبدو أنه "صاعق تفجير".

وفي الليلة الفاصلة بين الجمعة والسبت الماضيين، اتّصل أحد سكان المبنى الواقع بالدائرة 16 الراقية من العاصمة، بالشرطة لإعلامها بانتشار رائحة غاز قوية في المكان، وفق المصدر.

التعليقات

تعليقات

  • لا يوجد تعليقات

أضف تعليق