احتجاجا على حبس الصحفيين في مصر

فرنسا: تظاهرة ضد السيسي بميدان الكونكورد

أخبار دولية الثلاثاء 24-10-2017 الساعة 9:11 م

عبدالفتاح السيسي
باريس ـ وكالات

نظمت منظمة "مراسلون بلا حدود"، احتجاجا في العاصمة الفرنسية باريس على حبس الصحفيين في مصر، بالتزامن مع زيارة رسمية يقوم بها الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي إلى فرنسا وتستمر 3 أيام.ورفع المحتجون صور صحفيين معتقلين في مصر، ومن أبرزهم الباحث والصحفي البارز هشام جعفر، المعتقل دون محاكمة منذ أكثر من عامين، والباحث إسماعيل الإسكندراني، والصحفي حمدي مختار، والمصور الصحفي محمود أبو زيد (شوكان). واختار المحتجون ميدان الكونكورد بالعاصمة الفرنسية لتنظيم احتجاجهم، حيث توجد هناك مسلة مصرية أهدتها مصر إلى فرنسا أوائل القرن التاسع عشر، كما يطل فندق كريون، الذي يعتقد أن السيسي يقيم فيه، على هذا الميدان.

والتقى الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون بالسيسي أمس في قصر الإليزيه، بعد يوم من مطالبة منظمات حقوقية دولية الرئيس الفرنسي بعدم التساهل مع حملة القمع والانتهاكات التي يشنها نظام السيسي ضد المعارضة والمجتمع المدني في مصر. كما وجهت منظمة "مراسلون بلا حدود" ومنظمات حقوقية أخرى خطابا للرئيس الفرنسي، لمطالبته بالانتباه إلى "الحالة المؤسفة التي وصل إليها المجتمع المدني وحقوق الإنسان في مصر"، والتأكيد على رفض فرنسا للممارسات القمعية في مصر. ووقع على الخطاب منظمة "مراسلون بلا حدود"، والشبكة الأوربية المتوسطية لحقوق الإنسان، والفيدرالية الدولية لحقوق الإنسان، ومعهد القاهرة لدراسات حقوق الإنسان، ومنظمة كورديناسيون سود.

التعليقات

تعليقات

  • لا يوجد تعليقات

أضف تعليق