7 ملايين يمني يواجهون خطر المجاعة

أخبار عربية الثلاثاء 07-11-2017 الساعة 6:28 م

المجاعة تهدد اليمنيين بسبب الحصار
صنعاء — الشرق — جنيف — أ ف ب:

حثت الأمم المتحدة التحالف الذي تقوده السعودية على السماح بوصول المساعدات الانسانية إلى اليمن، حيث يعاني نحو سبعة ملايين شخص من ظروف أشبه بالمجاعة.. وقال المتحدث باسم مكتب الامم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية ينس لارك للصحفيين في جنيف: "اذا لم يتم إبقاء هذه القنوات، شرايين الحياة هذه، مفتوحة فإن الأمر سيكون كارثياً على الناس الذين يواجهون ما أطلقنا عليه بالفعل أسوأ أزمة إنسانية في العالم". وتوقف وصول المساعدات إلى اليمن منذ أن أغلق التحالف منافذ اليمن الجوية والبحرية والبرية، إثر إطلاق المتمردين الحوثيين في اليمن مساء السبت صاروخاً بالستياً باتجاه الرياض اعترضته القوات السعودية فوق مطار العاصمة.

وتوقفت الرحلات الانسانية الى اليمن منذ الاثنين. وطلب التحالف من الامم المتحدة إبعاد السفن عن مرفأ الحديدة الذي وصفه مكتب الامم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية في بيان بأنه "العمود الفقري للعمليات الإنسانية في اليمن".وقال لارك "ينبغي استئناف إدخال الوقود والطعام والأدوية إلى البلد"، مضيفا أن مشكلة إيصال المساعدات هذه "ذات أبعاد هائلة". وصرح المتحدث باسم الامم المتحدة أن اسعار الوقود ارتفعت ستين بالمائة وأسعار غاز الطبخ تضاعفت مرتين مباشرة بعد الإغلاق. وأضاف أن مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية يجري محادثات مع التحالف لإعادة إدخال المساعدات في أسرع وقت.

وأفادت مصادر في ميناء الحديدة غرب اليمن، أن الأمم المتحدة طالبت السفن والبواخر بمغادرة مينائي الحديدة والصليف فوراً، لضمان سلامتها. ونقلت وسائل إعلامية عن أن فريق الأمم المتحدة المسؤول عن تفتيش السفن والبواخر، طالب السفن بمغادرة منطقة الحجز، ومرفأي الصليف والحديدة، والإبحار إلى أي ميناء. وأشار إلى أن التحذير كان بسبب الوضع الأمني، لكنه لم يورد تفاصيل أكثر عن طبيعة تلك الأوضاع. وقال فريق آلية التحقق والتفتيش التابعة للأمم المتحدة (أونفيم) في مكتب جيبوتي، عبر البريد الإلكتروني في رسالته، "إن على السفن مغادرة المينائين دون إبطاء. وأضافت الرسالة نظرًا للوضع الأمني ​​الحالي في اليمن بما في ذلك موانئ البحر الأحمر اليمني، يجب على جميع السفن مغادرة منطقة الحجز (غرب 042) ومرفأي الصليف والحديدة، والإبحار إلى أي ميناء. وقالت إن ذلك التحذير يأتي لضمان سلامة الطاقم والسفن والبضائع. ولم يقدم الفريق الأممي معلومات أكثر في رسالته، حول طبيعة التهديدات المحتملة للسفن.

التعليقات

تعليقات

  • لا يوجد تعليقات

أضف تعليق