عيون العالم تتجه نحو الشقب.. عمر المناعى: جاهزون للنجاح

رياضة محلية الخميس 09-11-2017 الساعة 11:24 ص

سيقام على هامش جلوبال تور مجموعة من الفعاليات المصاحبة
الدوحة - ماهر غريب

سيكون الشقب عضو مؤسسة قطر مسرحا اليوم لانطلاق الجولة الختامية لبطولة جلوبال تور لقفز الحواجز والتي تقام على ثلاثة أيام في الميدان الرئيسي بالشقب بمشاركة نخبة من أفضل الفرسان على العالم بينهم ١٨ فارسا من بين الـ ٢٠ الأوائل في التصنيف الذي يصدره الاتحاد الدولي للفروسية كل شهر، وهذه المشاركة العالمية إنما تعكس الرغبة والتنافس لحصد اللقب هنا في الدوحة بين أقوى وأفضل وأشهر الفرسان في مباريات من فئة الخمسة نجوم وسط أجواء رائعة كما هي العادة في كل البطولات التي تقام بالشقب.

وبخلاف مباريات الخمسة نجوم ستنطلق اليوم الجولة الثالثة من بطولة هذاب ضمن جولات قطر للفروسية وهذه البطولة سيشارك بها ٨٩ فارسا وفارسة مما يجعلها مشاركة قياسية بكل تأكيد.

فعاليات مصاحبة

وسيقام على هامش جلوبال تور مجموعة من الفعاليات المصاحبة لعل أبرزها معرض الفن والرياضة الذي سيقام تحت رعاية سعادة الشيخة سارة بنت حمد آل ثاني ويشهد إقامة معرض للفنان الكوبي خوان اريل، وسيشارك في المعرض الفنان القطري على النعمة، والمعرض سيكون مفتوحا للجماهير بداية من اليوم في الميدان الداخلي بالشقب بعدما تقرر إقامته في الداخل بدلا من إقامته عند باب دخول الجماهير.

وأيضًا ستكون هناك فعاليات للجماهير من مختلف الأعمار مع توفير كافة المرافق اللازمة وتم طرح التذاكر للجماهير عبر العديد من القنوات الرسمية.

الشقب جاهز

وأمس أعلن الشقب عن جاهزيته التامة لانطلاق أقوى بطولات قفز الحواجز في العالم وذلك في مؤتمر صحفي كبير حضره كل من.. عمر المناعي المدير التجاري للشقب، ويان توبس رئيس الجلوبال تور ومدرب المنتخب القطري الأول لقفز الحواجز، وماركو دينيس مدير بطولات لونجين الجلوبال تور.

وتوجه عمر بن خالد المناعي المدير التجاري بالشقب بالشكر إلى وسائل الإعلام المختلفة، وإلى يان توبس رئيس الجلوبال تور، وجميع المنظمين، والى الجهات الراعية التي ترتبط بشراكة كبيرة مع الشقب.

وقال المناعي: نظهر إمكاناتنا الموجودة في الشقب (عضو مؤسسة قطر) وفي قطر، وتعد استضافة الجولة الختامية مهم جدا في إطار رؤية قطر الوطنية 2030، لأن قطر أصبحت مركزا للرياضة العالمية، وتنظيم مثل هذه البطولة يدعم الرؤية الوطنية من خلال جلب أفضل الفرسان والخيول والرياضيين إلى قطر، وهذا بالنسبة لنا أصبح أسلوب حياة، الرياضة فيه حاضرة بشكل مكثف، ونود إشراك المجتمع في الأنشطة التي ننظمها والمتعلقة بهذه الرياضة، حرصا على النواحي الصحية، ونحاول تعريف المجتمع المحلي بتقاليدنا الرياضية.

وعن تطوير المواهب والذكرى 25 لتأسيس الشقب قال كان ذلك بهدف الحفاظ على تراث الفروسية والخيل العربية الأصيلة، وهي أشياء مرتبطة بتراثنا وهويتنا وتاريخنا وعلى مدار السنوات من 92 إلى 2004 أصبحت الشقب مركزا للشقب ولإعداد وتدريب الفرسان وأصبحنا نركز على الأجيال الشابة لنمكنهم من فرصة الحصول على التعليم الجيد والإعداد حتى نكون حاضرين في المستقبل.

وتابع: البطولة جاءت تزامنا باحتفالنا على مرور 25 عام على تأسيس الشقب والاحتفالية هي استضافة البطولة وفي شهر ديسمبر القادم سيكون هناك احتفالية مرافقة لاحتفال الدولة باليوم الوطني وستكون بإذن الله في درب الساعي.

وعن الفعاليات المصاحبة قال: تشجيعا لدور مؤسسة قطر في المشاركة المجتمعية سيكون هناك فعاليات مصاحبة للبطولة، وسيتواجد "بازار" بداية الخاص بالشركات الناشئة، بالإضافة إلى العديد من الفعاليات الترفيهية للأطفال.

يان توبس: الفرسان يتطلعون للقب

قال يان توبس رئيس لونجين الجلوبال تور: نتواجد في مكان مميز بالشقب التي تستضيف ختام البطولة، وقطر دولة مهمة في مجال الرياضة بشكل عام والرياضات الأولمبية ومن بينها قفز الحواجز كذلك، وليس فقط مكانا مميزا لتنظيم البطولات العالمية الكبرى ولكن الجميع يشاهد أفضل فرسان العالم يتنافسون في الحدث، وبالطبع النهائي سيكون كالعادة مميزا، نحرص على إعداد المواهب الشابة، ونحن بلد صغير مقارنة بألمانيا أو أمريكا الجنوبية، وينبغي أن نعد الجيل القادم لتولي المسؤولية.

وتابع حول زيادة عدد الجولات: سنوسع جولاتنا مستقبلا، وفي 2019 سيكون هناك 3 بطولات أخرى، ونتطلع إلى دول شمال إفريقيا، ونرى أن دولة مثل المغرب يمكن أن تستضيف البطولة.

ماركو دينيس: المعركة شرسة والبطل مجهول

قال ماركو دينيس مدير بطولات لونجين: "أتوقع معركة شرسة فلدينا 17 من أفضل 20 فارسا في العالم يتنافسون في الشقب، وخمسة من المشاركين ما زال لديهم حظوظا في الفوز بالبطولة، إذن يظل الصراع مفتوحا من أجل الفوز باللقب والذي سيظل مجهولا حتى آخر قفزة بالبطولة".

وأضاف: كان موسما مثيرا لأن 10 من الفرق المشاركة يمكنها تحقيق الفوز، وأصبح فريقا فالكونسوارد وهامبورج أقرب إلى الفوز، والمعركة وطيدة بين الاثنين وسنشاهد من سيكون فائزا بينهما.

89 فارسا في ثالث جولاب هذاب

تقام على هامش هذه البطولة العالمية الجولة الثالثة من بطولة هذاب لقفز الحواجز ضمن جولات قطر للفروسية، ويشارك في الجولة التي تقام على مدار 3 أيام 89 فارسا على ارتفاعات مختلفة، وهذه البطولة تم استحداثها هذا الموسم في إطار الشراكة بين الشقب واتحاد الفروسية بناء على توجيهات سعادة الشيخ جوعان بن حمد آل ثاني، وأقيمت جولتين من قبل وحقق فرسان لخويا نتائج لافتة في كل جولة أكدوا من خلالها قدرتهم على تقديم الأفضل وجاهزيتهم لهذه البطولة التي رصدت لها اللجنة المنظمة جوائز مالية للفرسان الفائزين قدرها مليون و100 ألف ريال علما بأن البطولة تقام بها أيضًا منافسات للترويض.

التعليقات

تعليقات

  • لا يوجد تعليقات

أضف تعليق